كيف اتعامل مع طفل يرفض المدرسة

إن طريقة التعامل الصحيحة مع طفل يرفض المدرسة تعد من إحدى الطرق الصعبة التي من الممكن أن يمر بها الوالدين

حيث أن الذهاب الى المدرسة من الأمور الهامة التي يجب أن يقوم الطفل بها ويقوم بها بشكل مرغوب فيه وليس اجباري.

 حتى يتمكن من تطوير ذاته والتعلم بشكل مبهر، سنتعرف معا على الطرق المختلفة لمعاملة طفل يرفض المدرسة.

اسباب رفض الطفل للمدرسة

هناك بعض الأسباب التي من الممكن ان تكون هي المسؤولة عن رفض الطفل الذهاب الى المدرسة ومن تلك الأسباب هي:

  • يتعرض طفلك الى بعض المشاعر السيئة او العوامل التي تجعله يرفض الذهاب الى المدرسة مثل تعرض احد الاطفال له.
  • يتجنب الطفل التفاعلات الاجتماعية المختلفة بين الأقارب والعائلات وليس فقط التقارب الدراسي.
  • عدم الالتفات الى الطفل من الأمور التي تجعله يريد أن يقوم بلفت الانظار اليك، ومن ثم يقوم بالصراخ والازعاج لوالديه حتى يوضح لكم انه يريد الاهتمام منكم.
  • تمكن الطفل من سهولة عمل المزيد من النشاطات المختلفة كالألعاب ومشاهدة التلفاز وغيرها، لذلك يهرب ويرفض الدراسة.

كيف اتعامل مع طفل يرفض المدرسة

كيف اتعامل مع طفل يرفض المدرسة

هناك عدة طرق مختلفة يمكنك ان تقوم باختيار احداها لكي تتمكن من إقناع طفلك بالطريقة المناسبة له للذهاب إلى المدرسة، ومن تلك الطرق هي:

  • يفضل الذهاب الى المدرسة والتحدث مع المعلمين الخاصين بطفلك ومعرفة الأسباب الواضحة التي من الممكن ان تكن السبب الرئيسي في علاج سلوك الطفل وبالتأكيد سيكون لديهم فكرة عن علاج تلك  المشكلة.
  • من الممكن ان تقومين بعرض الطفل الى إحدى اطباء الاطفال وشرح المشكلة عليه حتى يتمكن من معرفة السبب الرئيسي في تلك المشكلة ومن ثم محاولة التوصل الى أي حل يناسب حالة طفلك، ومعرفة الحالة النفسية التي يمر بها الطفل ايضا.
  • محاولة تهدئة الطفل بالشكل الكافي وإقناعه بالطريقة الصحيحة للذهاب إلى المدرسة بدلا من الضرب والشتم حيث ان كافة تلك الوسائل من الممكن أن تؤثر على طفلك بالسلب بشكل كبير.
  • ينصح ايضا بأن يوضع قاعدة إلزامية بذهاب طفلك إلى المدرسة بشكل غير قابل للنقاش، بالإضافة الى محاولة ترغيب الطفل في المدرسة وليس ترهيبه بها.

دور العائلة في علاج الطفل الذي يرفض الذهاب الى المدرسة

  • للعائلة دور كبير في محاولة جذب انتباه الطفل الى الطرق الصحيحة التي يجب ان تخطو بها، بالإضافة الى ان العائلة من الممكن ان تؤثر بالسلب او الايجاب بشكل كبير وواضح لدى صحة طفلك.
  • في البداية يجب اولا معرفة الطريقة الصحيحة لتجنب التنمر والاعتداء من قبل أي طفل على طفلك، والاعتداء من الممكنان يكن لفظي او جسدي.
  • تجنبي استخدام مبادئ العقاب والثواب مع طفلك وقومي بمعاملته بشكل مثالي ولطيف حتى يشعر بالقرب منك ويتمكن من الشعور بالثقة بنفسه عن أي وقت آخر.
  • قومي بتعليم طفلك بعض أساليب الاسترخاء التي تعمل على تحسين صحته النفسية وعلاج الكثير من المشاكل التي يمر بها.
  • يفضل التواصل مع الطفل والتحدث معه بشكل لائق يجعله يشعر بأنه من أولويات الوالدين.
  • اخبري طفلك بأنك في انتظاره عندما يعود من المدرسة وانكس وف تخصصين له المزيد من وقتك.
  • قومي بتحفيز طفلك على التطوير من ذاته والتحسين من نفسه عن طريق انشغاله بالكثير من الانشطة المختلفة المناسبة لعمره.
  • اصطحب طفلك في الذهاب الى نزهه قريبة من المنزل تجعله يشعر بالكثير من السعادة والمرح أيضا.
  • وفر لدى طفلك جو هادئ بعيد عن المشاكل والصراخ والشتم الذي من الممكن ان يؤثر على حالته النفسية بشكل كبير.